كورة عالمية

كواليس صفقة بيع ” روما الإيطالي ” لـ ” رجل أعمال ” أمريكي

أكد روما الإيطالي لكرة القدم الإثنين دخوله في مفاوضات مع رجال الأعمال الأميركي دان فريدكين الراغب بشراء النادي من مواطنه جيمس بالوتا.
وقال روما في بيان “مجموعة فريدكين تجري مفاوضات تتعلق بصفقة محتملة (…) بما في ذلك نادي روما”، مشددا على “عدم التوصل رسميا حتى الآن الى أي اتفاق نهائي…”.
وسبق للصحافة الإيطالية أن كشفت الأحد بأن بالوتا الذي يملك غالبية أسهم النادي ورئيس مجلس إدارته، يتفاوض مع مواطنه البالغ 54 عاما من أجل إبرام الصفقة التي يمكن أن تصل قيمتها الى 780 مليون يورو، مع بقاء بالوتا مساهما بأقلية الأسهم.
ووصل بالوتا (61 عاما)، مدير صندوق الاستثمار “رابتور كابيتل مانجمنت”، الى رئاسة النادي عام 2012 بعدما اشترى غالبية الأسهم.
لكن بالوتا ليس محبوبا من قبل جماهير الفريق لأنه نادرا ما يكون حاضرا في إيطاليا، كما يؤخذ عليه من قبل الجمهور بأنه لم يتعامل بشكل جيد مع أسطورتي الفريق فرانشيسكو توتي ودانييلي دي روسي، ما دفع الأول الى الاعتزال والثاني الى الرحيل إلى فري بوكا جونيورز الارجنتيني.
وغاب روما عن الألقاب منذ تتويجه بمسابقة كأس إيطاليا عام 2008، وفي حال انتقلت ملكيته الى مجموعة فريدكين التي تتخذ من هيوستن مقرا لها وتعمل في مجال صناعة السيارات والسياحة والترفيه، يمكن أن ينتقل نجل دان، راين فريدكين، للعيش في العاصمة الإيطالية وتولي مهمة أحد المسؤولين فيه بحسب وكالة الأنباء الإيطالية “أي جي آي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى